مدرسة المتفوقين – بقلم مدير إدارة المدرسة

إن التفوق فى أى مجتمع هو الطاقة الجوهرية والثروة الكبرى التى تستحق استثمارها وتوجيهها والعناية بها.
وقد اهتمت البلدان المتقدمة بتوفير كافة الظروف والإمكانات اللازمة لتنمية الطاقات العقلية المتوفرة لدى أبنائها على نحو يسمح لأبنائها المتفوقين بإعطاء أفضل ما عندهم لمجتمعاتهم بحيث تظل هذه الدول محتفظة بقيادتها فى كافة المجالات للعلم الحديث.
لذلك فالاهتمام المتزايد بقضية التفوق والمتفوقين حتمية حضارية يفرضها التحدى العلمى والتكنولوجى المعاصر وذلك السباق والتنافس على المستوى الدولى.
ومدرسة المتفوقين الثانوية بعين شمس تعتنى بالتفوق الدراسى حيث أنه من أهم المجالات التى تعبر عن التفوق العقلى وترتبط به فقد أشارت دراسات عديدة بذلك.
لقد كانت مصر سباقة فى الاهتمام والرعاية بالمتفوقين فالمدرسة تجربة فريدة على مستوى دول العالم الثالث والشرق الأوسط والوطن العربى.

  مدير إدارة المدرسة       
عبد الله عبد المحسن عبد الله